أبحاثالعدد الأول

صورة دمشق في أدب الرَّحَّالة المغاربة – نفح الطيب للمعري التلمساني (ت1041 ه – 1631 م) أنموذجاً

The image of Damascus in the literature of Moroccan travelers, Nafhat Al-Tayyib for the Al-Maqari Al-Tlemceni (d. 1041 AH = 1631 CE) as a model

الدكتور محمود الحسن | Dr. Mahmoud Al-Hassan

ملخص البحث

مما لا شكَّ فيه أن الإنسان ميّال بطبعِه إلى وطنه، الذي احتضَن ولادتَه وطفولتَه، وامتزجَت ذكرياتُه بمَعالمِه وطبيعتِه، فهو دائماً يستحضر كلَّ ما فيه من تفاصيل، ويُضفي عليها من وجدانِه مسحةً من الحبّ والقُدسيّة والتعظيم.
ولهذا فإن الحُكم بجمال الأوطان وما تتفرَّد به من مزاياها لا يُعوَّل فيه على شهادة أبنائها، وإنَّما على شهادة زُوّارِها من ذوي الإنصاف والرجاحة في العقل والخُلق.
وهذا البحث يَستقي مادّته من شهادة أحد علماء المغرب وأعيانها وأدبائها، وهو المَقَّري التِّلمساني (ت 1041هـ = 1631م)، عن دمشق وجمال طبيعتها وكرم أهلها ومحبّتهم للعلم وتقديرهم للعلماء، مع ما يتضمَّنه حديثُه عن دمشق من مشاعر الحب والحنين والإعجاب، وما يحتويه من لطائف الآداب ومحاسن الأشعار.


Research Summary

This paper deals with the description of Damascus by Al-Maqari al-Tlemceniwho documented the city’s natural beauty, the generosity of its people, their love of science, and appreciation of scholars.


تحميل البحث بصيغة PDF  تحميل العدد بصيغة PDF

مقالات ذات صلة